الصفحة الرئيسية

ضحايا الزمان

الكاتب فاروق جويدة , في قسم قصائد فاروق جويدة

ستجربين حبيبتي.. ستجربين

ستجربين الحب بعدي.. والحنين

وستحلمين بفارس غيري

هزيل الحلم مكسور الجبين

وسترحلين

على جناح الصبح عصفورا كموج البحر

لا يدري جراح المتعبين

وأظل في الأنقاض أجمع بعض أيامي

أدور العمر تحرقني دموع الحائرين

ما زلت أبحث في ظلام الناس

عن زمن بريء الصبح

يهدي التائهين

ما زلت أسكب

حزن أيامي دموعا

في بطون الجائعين

ما زلت أحلم بالزمان الآمن الموعود يحملنا

إلى وطن عنيد الحلم مرفوع الجبين

وغدوت أحلم ها هنا وحدي

قد كنت مثلي ذات يوم تحلمين

* * *

ما زلت أحلم أن يعود العش

يؤوي الطير في ليل الشتاء

فالعش يهجر طيره

والطير في خوف المدينة

يدفن الأحلام سرا في العراء

أترى يفيد الحلم في زمن الشقاء؟

ما زلت ألمح في ظلام الصبح شيئا كالضياء

لا تحزني من ثورتي

فلقد قضيت العمر

بحارا يفتش عن رفيق

وظننت يوما

أن في عينيك مأوى للغريق

فأتيت أبحث في ربى عينيك

عن زمن أعانق فيه سراب الأمان

زمن يعيش الحلم فيه

بغير خوف.. أو هوان

أصبحت في عينيك تذكارا

سطورا.. ضل معناها الزمان

* * *

ستجربين حبيبتي.. ستجربين

سيجيء بعدي عاشق يروي الحكايا..

ينزع الأزهار من صدر الربيع

يلقي عليك عبيرها المخنوق في ليل الصقيع

ويبيع صبحا بالغروب

ويدندن الأوهام كالزمن الكذوب

وأظل في حلمي أذوب

فالحب عندي أن يصير الصبح صبحا

يمسح الأحزان عن كل القلوب

ألا أصير حقيقة عرجاء

في زمن لعوب

وأظل رغم اليأس

أنثر حلمنا المهزوم في كل الدروب

* * *

ستجربين حبيبتي.. ستجربين

وستحلمين بفارس غيري

هزيل الحلم مكسور الجبين

مازال حلمي

رغم طول القهر مرفوع الجبين

قد كنت مثلي ذات يوم.. تحلمين

أضف تعليق