الصفحة الرئيسية

مطلوب إجازة للمصريين 19/10/2013

الكاتب فاروق جويدة , في قسم مقالات فاروق جويدة

مطلوب إجازة للمصريين

بقلم:   فاروق جويدة

***********************************

اتمنى ان يحصل الشعب المصرى بكل طوائفه على اجازة من السياسة لمدة عام كامل ولا مانع من إغلاق جميع الأحزاب السياسية الدينية والمدنية وبرامج التوك شو على الفضائيات والمؤتمرات وجلسات النميمة والانقسامات التى اصبحت الأن تهدد كل شىء فى استقرار هذا البلد. عام واحد نراجع فيه انفسنا منذ قامت الثورة وحتى الآن حيث لم نحقق إنجازا واحدا فى اى مجال من مجالات الحياة. توقف الإنتاج فى مصانعنا وتدهورت السياحة وساءت حالة الأمن وانتشرت الفوضى ووقفنا نستجدى هذا ونطلب قرضا من ذاك. ووسط هذه الدوامات ساءت اخلاق الناس فسمعنا من الشتائم والبذاءات والاتهامات ما لم نسمع من قبل.
مطلوب اجازة من السياسة لكل المصريين ترتاح فيها جموع المواطنين من هذا الصخب المجنون.
نرتاح فيها من المظاهرات والتجمعات والخطب والشعارات والتضليل وقد يسألنى سائل وماذا نفعل فى هذا العام بعيدا عن السياسة واقول ان نسبة الشباب فى مصر تزيد على 65% من تعداد السكان وهى من اعلى النسب فى العالم وهذه الجموع من الشباب العاطل يمكن ان تتجه الى مشروع قومى لمحو الأمية، فى هذا العام يمكن ان نقضى تماما على هذه الكارثة الإنسانية التى تطاردنا فى كل مكان فلدينا أكثر من 27 مليون إنسان لا يقرأون ولا يكتبون وهم عبء حضارى وتاريخى وإنسانى وفى دستور 1923 مادة تطالب بمحو امية هذا الشعب وبعد أكثر من 80 عاما مازلنا نطالب الحكومة بمحو امية الشعب الغلبان ولم نفعل شيئا حتى الآن، لو اننا نجحنا فى هذا المشروع خلال هذه الإجازة لكان ذلك افضل واجدى من كل معاركنا السياسية.
من حق العقل المصرى ان يستريح قليلا بعد اكثر من عامين من الثورة جلسنا امام الفضائيات فى وصلات من الردح والشتائم والتجاوزات التى لا تليق بشعب عظيم كان يوما مدرسة للأخلاق والسلوك المترفع، عام واحد نحصل فيه على اجازة من المزايدات والأحلام الكاذبة وتكفير الناس بالباطل وتصفية الحسابات بين القوى السياسية التى لم تدرك القيمة الحقيقية للديمقراطية والمعنى الحقيقى للحوار

أضف تعليق