ويبقي الشعر 29/01/2010

ويبقي الشعر
بقلم: فاروق جويدة
فاروق جويدة

الوقت ليل‏..‏ والدقائق بينـنـا زمن طويل حين يسكنـنـا الضجر مازلت أنظر للسماء فلا أري غير السحاب‏..‏ ورعشة البرق المسافر‏..‏ والمطـر فالسحب ترتـع في السماء‏..‏ فينزوي ركب النجوم‏..‏

ويختفي وجه القمر
ما عدت ألمح أي شيء في طـريقي
كلما فتـحت عيني لاح في قدمي حجر
إنـي لأعرف أن دربك شائك
وبأن هذا القلب أرقـه الرحيل..
وهده طول السفر
إنـي لأعرف أن حبك لم يزل
ينساب كـالأنهار في عمري
ويورق كالشـجر
وبأنـنـي سأظل أبحر في عيونك
رغم أن الموج أرقني زمانـا
ثم في ألم غـدر
وبأن حـبـك.. مارد كسر الحدود..
وأسقـط القلب المكابر.. وانتصر
أنـا لم أكن أدري بأن بداية الدنيا لديك..
وأن آخرها إليك..
وأن لقيانـا قدر

About The Author


فاروق جويدة

شاعر مصري معاصر ولد عام 1946، و هو من الأصوات الشعرية الصادقة والمميزة في حركة الشعر العربي المعاصر، نظم كثيرام ن ألوان الشعر ابتداء بالقصيدة العمودية وانتهاء بالمسرح الشعري. *قدم للمكتبة العربية 20 كتابا من بينها 13 مجموعة شعرية حملت تجربة لها خصوصيتها، وقدم للمسرح الشعري 3 مسرحيات حققت نجاحا كبيرا في عدد من المهرجانات المسرحية هي: الوزير العاشق ودماء على ستار الكعبة والخديوي.